معدات الري: الاختيار، الاستعمال، والصيانة

 الاستعمال والصيانة والسلامة في الضخ

تآلية الري

إن الأسكار الآلية معدات يتم فتحها و/أو غلقها آليا بجهاز مدمج أو مركب بالقرب من السكر أو فوقه. يمكن أن يكون جهاز تحكم السكر الهيدروليكي ميكانيكيا (سكر حجمي) أوكهـربائيا (سكـر كهربائي).

تكون الأسكار الهيدروليكية مجهزة بصفيحة يؤدى تغيير شكلها بفعل ضغط الماء إلى فتح السكرأو إغـلاقه. تـكون الأسكار المـعروفة بالمفتـوحـة هكـذا، عندما لا يمـارس أي ضـغط خارجي عـلـى الصفيحة. يحدث الإغلاق بفعل الضغط على الصفيحة. يمكن أن تقوم الأسكار بعدة وظائف كضبط الصبيب والمستوى ومنع الرجوع، ومـلئ الخزانات والتحكم في المضخة والتقليص من الضغط.

الأسكار الكهربائية عبارة عن أسكار صغيرة تتحكم في الضغط الخارجي الذي سيـمارس عـلى صفيحة السكر الهيدروليكي. يتم التحكم في فتح الدارة عن طريق تحريك نواة حديد لين بواسطة ملف لولبي مزود بتيار تثبيت يصل إلى 24 فولط أوعن طريق تلقي تحريضات كهربائية تمكنــه من الانتقال من وضعية مغلق إلى وضعية مفتوح أو العكس.

الأسكار الحجمية عبارة عن سكور مقرونة بعداد. تفتح الأسكار شبه الآلية يدويا، ويبرمج حجــم الماء الواجب إيصاله على السكر. يغلق السكر عندما يفرغ هذا الحجم من الماء. يمـكن ضـم هذا السكر إلى عدة أسكار هيدروليكية، كما يمكنها أن تجهز بتألية في منشأة الري. لا يستعمل هذا الحل إلا نادرا لأن كلفة الأسكار الحجمية مرتفعة. إلا أنه غالبا ما يتم ضم مبرمج لعدة أسكار كهربائية لتألية منشأة الري. لايمكن إنجاز تخطيط للري بمبرمج عادي مزود بساعة. بالفـعل يـرتكز تدبـير الري إما على التربة التي يجب معرفة حالتها المائية، وإما على النبتة التي يجب الاطلاع على حالتها. إن ثمة تقنيات أخرى تستعمل قياس الحرارة بالأشعة تحت الحمراء أو تقدير الرشح بالتبخر.